اخبار المالية

احتياطيات بنك الجزائر من النقد الأجنبي ترتفع إلى 190 مليار دولار في 2012

03 مارس 2013

(MENAFN) كشف تقرير صادر عن بنك الجزائر، البنك المركزي في البلد الشمال إفريقي، عن ارتفاع احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي إلى 190.66 مليار دولار بهاية العام 2012، وهو احتياطي يغطي 39 شهراً من الاستيراد بالوتيرة السنوية الحالية.

وقال محافظ بنك الجزائر محمد لقصاسي إن واردات الجزائر العام الماضي بلغت 59.08 مليار دولار، منها 10.81 مليارات دولار واردات الخدمات و48.27 مليار دولار واردات سلعية، فيما بلغت صادراتها 75.57 مليار دولار، منها 70.59 مليار دولار صادرات المحروقات.

وحذر محافظ البنك المركزي من الاختلالات الهيكلية التي يعانيها الاقتصاد بسبب الاعتماد المطلق على صناعة وتصدير المحروقات كمصدر شبه وحيد للإيرادات والعملات الأجنبية في البلاد.

وأضاف أن صادرات الجزائر من المحروقات تواصل تراجعها للعام السادس على التوالي منذ 2007، ما يمثل تهديداً مباشراً على المدى المتوسط بسبب محدودية إيرادات الدولة من القطاعات الاقتصادية الأخرى. وتراجعت حصة الصناعة في الناتج القومي سنة 2012 إلى 4.5 % مقابل 25% سنة 1976.

كما أظهر التقرير تراجع المديونية الخارجية المتوسطة وطويلة المدى إلى مستوى تاريخي عند 2.47 مليار دولار، فيما نزلت المديونية القصيرة إلى 1 مليار دولار.

وقال لقصاسي إن بنك الجزائر يواصل تطبيق سياسة صرف موجهة من أجل تحقيق توازن لسعر العملة على أساس الأساسيات التقليدية المنتجة، وهو ما سمح بتحقيق تحسن في سعر الصرف الفعلي الاسمي والحقيقي بـنسبة 5.6% بحساب جميع المدخلات الأساسية ومنها حساب فارق التضخم بين الجزائر وأهم شركائها الرئيسيين في العالم الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والصين.

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد