اخبار المالية

الرئاسة اللبنانية تعرب عن تفاؤلها بألا تتوضّح الفجوة في حسابات البنك

01 فبراير 2022

(MENAFN) صرّحت الرئاسة اللبنانية، يوم الاثنين الموافق 31 يناير، بأنها “تأمل ألا يكون الرهان قد أصبح مكشوفا بأن لدى حاكمية مصرف لبنان ما تخفيه في حسابات المصرف”.

وأفاد مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية، أنه “سبق للرئيس عون أن حذر من المماطلة المتعمدة التي ينتهجها مصرف لبنان لجهة تسليم الداتا المطلوبة كاملة من شركة التدقيق المحاسبي الجنائي، وهذا التدقيق أقرّ في مجلس الوزراء بتاريخ 28/7/2020، وذللت عراقيله كافة بقانون أقره مجلس النواب برفع السرية عن حسابات مصرف لبنان”.

كما أعربت الرئاسة اللبنانية عن تفاؤلها “ألا يكون الرهان قد أصبح مكشوفا بأن لدى حاكمية مصرف لبنان ما تخفيه في حسابات مصرف لبنان، ما يحفز على التمسك أكثر فأكثر بالتدقيق، ذلك أنه من حق الشعب أن يعرف كيف نشأت وتنامت الفجوة في حسابات مصرف لبنان وتعثرت المصارف الخاصة وهدرت أموال المودعين”.

وتابعت: “رئيس الجمهورية يرصد المحاولات الأخيرة لتذليل العقبات المصطنعة لثني شركة التدقيق عن مباشرة عملها ويعد الشعب بأن المساءلة آتية والقضاء على موعد معها، ذلك أن العدالة تتجاوز كل اعتبار، سيما ما قد يمنع المساءلة في مجلس الوزراء عملا بالمادة 19 من قانون النقد والتسليف”.

MENAFN01022022000045012476ID1103622641

MENAFN01022022000045012476ID1103622641

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد

This site is registered on wpml.org as a development site.