الإخبارية

بنك البحرين والكويت يدعم المركز الزراعي للتدريب المهني التابع للجمعية البحرينية للتخلف العقلي ويتبرع بمبلغ ثلاثون ألف دينار بحريني

30 مارس 2011

انطلاقاً من إيمانه بدوره الإنساني في خدمة المجتمع وتمشياً مع إستراتيجيته وبرنامجه السخي لتقديم الهبات والتبرعات، قام بنك البحرين والكويت، البنك الرائد في مجال الخدمات المصرفية التجارية وخدمات الأفراد في مملكة البحرين بتسليم شيك بمبلغ 30,000 دينار بحريني كبادرة لدعم المركز الزراعي للتدريب المهني التابع للجمعية البحرينية للتخلف العقلي. وقد قام بتسليم الشيك السيد عبد الكريم بوجيري، الرئيس التنفيذي لبنك البحرين والكويت إلى السيدة فوزية المحروس، مسئولة المركز الزراعي في حضور  السيد محمود الظاعن، الأمين المالي للجمعية،  ومن بنك البحرين والكويت كل من السيد رياض ساتر، المدير العام لمجموعة الخدمات المساندة، السيد عبدالحسين البستاني، مساعد المدير العام لدائرة الموارد البشرية والشئون الإدارية والسيدة عبير سوار مسئولة العلاقات العامة.

ولقد أدت مساهمة البنك إلى استمرارية العمل في المركز الزراعي من خلال مساعدة الموارد المالية للمركز وتمكينه من تنفيذ البرامج والخطط الموضوعة لتدريب هذه الفئة من ذوي الاحتياجات الخاصة تحت إشراف طاقم من المدربين المؤهلين، وشراء المعدات والآلات زراعية والبذور والأسمدة العضوية والكيماوية وصيانة المحميات وشبكة الري.

جدير بالذكر أن المركز الزراعي للتدريب المهني الذي يقوم بنك البحرين والكويت بدعمه منذ البدء به في العام 2008م هو أحد المشاريع التابعة للجمعية البحرينية للتخلف العقلي. حيث قامت الجمعية البحرينية للتخلف العقلي بالتنسيق مع المؤسسة الوطنية لخدمات المعوقين بإدارة وتشغيل المركز الزراعي الذي يقع بهورة عالي على  قطعة أرض مساحتها هكتار واحد تابعة لإدارة الزراعة بوزارة شئون البلديات والزراعة. وكانت رؤية الجمعية عند تسلمها هذا المشروع أن يكون مركز للاهتمام والعناية بالشباب من ذوي الإعاقة العقلية حيث يهدف المركز الزراعي إلى توفير فرص تدريبية وتشغيلية للشباب من ذوي الإعاقة العقلية، وتدريبهم على العمل الزراعي وإكسابهم المهارات التي تساعدهم في حياتهم العامة، علاوة على تشغيل وإدماج الشباب من ذوي الإعاقة وجعلهم أفراد فاعلين ومنتجين في المجتمع وتوفير مصدر دخل للملتحقين بالمركز، بالإضافة إلى توفير بيئة آمنة ونموذجية لتمكين الشباب بالمركز من ممارسة النشاط الحركي الهادف وتحقيق الذات والترويح النفسي من خلال الأعمال الزراعية.

وباعتباره واحداً من كبرى المؤسسات المالية في المملكة، يقدم بنك البحرين والكويت العديد من المساهمات مساندة منه لمختلف القضايا الإنسانية والاجتماعية، حيث يقوم بدعم الكثير من المؤسسات بما فيها الأندية والصناديق الخيرية ومختلف الجهات الاجتماعية. في مبادرة منه لتحقيق هدف الوصول  لرؤية مستقبل ومجتمع أكثر إشراقاً في مملكة البحرين.

 

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد