اخبار المالية

صندوق النقد يرجّح نمو اقتصاد غزة على الرغم من الصعوبات

28 يوليو 2018

(MENAFN) رجّح فريق خبراء صندوق النقد الدولي برئاسة كارين أونغلي أن تحقق غزة نمواً موجباً على المدى المتوسط من دون حدوث تغير عميق ودائم في الظروف السائدة.

وهناك مصدر قلق إضافي يتمثل في اقتطاع جانب كبير من إيرادات المقاصة بموجب القانون «الإسرائيلي» الصادر أخيراً، ما يمكن أن يشكل تهديداً خطيراً للاستدامة المالية وكابحاً إضافياً للنمو.

وحول نهج الإصلاح الاقتصادي قال أونغلي»إن الوصول في النمو الاقتصادي إلى مسار أعلى وعلى أساس دائم يتطلب استراتيجية شاملة ومنسقة ترتكز على أربعة مقومات أساسية، مشيراً إلى «خطة متوسطة الأجل لتخفيض عجز الخزانة بالتدريح، مع مراعاة الأثر على النمو».

وقال أونغلي: «يكون الحفاظ على سلامة القطاع المالي عاملاً فعالاً في دعم النمو، ولا سيما بالنظر إلى الضغوط الواقعة على النمو في غزة. وينبغي أن تواصل سلطة النقد الفلسطينية رصدها الدقيق للمخاطر، مع الاستخدام الكامل للأدوات الاحترازية الكلية والجزئية والزيارات الميدانية المتكررة. وسيكون استمرار التعاون بين سلطة النقد الفلسطينية وبنك إسرائيل المركزي عاملاً محورياً في الحفاظ على سلاسة سير علاقات المراسلة المصرفية.»

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد