اخبار المالية

موديز تحذر من تصنيف ائتماني سلبي للدولة بعد استقالة الحريري

07 نوفمبر 2017

(MENAFN)قالت وكالة ” موديز ” للتصنيفات الائتمانية، أن التصنيف الائتماني للدولة قد يتضرر بسبب عودة الفراغ السياسي في لبنان بعد استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري يوم السبت.

وفي مذكرة بالبريد الإلكتروني، ذكرت أن “أي فقد للثقة في النظام المصرفي أو في استقرار المؤسسات اللبنانية بما يفضي إلى تباطؤ حاد في تدفقات ودائع القطاع الخاص أو إلى نزوح للأموال سيكون ذا أثر ائتماني سلبي”.

وقد أكدّ حاكم مصرف لبنان -رياض سلامة- أن الليرة اللبنانية مستقرة، مشيرًا إلى “العمليات المالية الاستباقية التي أجراها مصرف لبنان والتعاون القائم مع القطاع المصرفي”.

أمّا رئيس جمعية مصارف لبنان -جوزف طربيه- فقد أكّد أنه لا يوجد خطر مباشر على الاستقرار النقدي للبنان، وأن الليرة مدعومة من احتياطيات ضخمة في البنك المركزي، وترتكز على الثقة في القطاع المصرفي اللبناني واستمرار عمل المؤسسات.

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد

This site is registered on wpml.org as a development site.