اخبار المالية

5.3 مليار دولار تكلفة اللاجئين السوريين على الإقتصاد الأردني

30 مارس 2014

(MENAFN) دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، السبت، حكومة بلاده إلى وضع (تصور مستقبلي واضح) للاقتصاد الأردني للسنوات العشر المقبلة في ظل الانقطاع المستمر لإمدادات الغاز المصري وازدياد أعباء اللاجئين السوريين.

وقدرت الأمم المتحدة في تشرين الثاني الماضي كلفة استضافة اللاجئين السوريين في الأردن خلال عامي 2013 و2014 بنحو 5.3 مليار دولار.

وقال الملك عبد الله في رسالة وجهها الى رئيس الوزراء إن الاقتصاد الأردني يواجه جملة من التحديات الصعبة نتيجة الأزمات المتوالية والظروف العالمية والإقليمية الراهنة.

وأوضح الملك أن من أبرز التحديات هو الانقطاع المستمر في إمدادات الغاز المصري، وتبعات الأزمة السورية خاصة أزمة اللاجئين السوريين، إذ يحتضن الأردن اليوم أكثر من مليون و300 ألف من أشقائنا السوريين، ما يشكل استنزافا لمواردنا المحدودة وضغطاً هائلاً على بنيتنا التحتية واقتصادنا الوطني، مشيرا الى أن هذا الأمر أدى إلى تنامي العجز في الموازنة العامة وزيادة المديونية خلال السنوات الماضية.

ورأى الملك أن ارتفاع الأسعار والضغوط المالية على مواطنينا باتت واقعاً صعباً، يستوجب من الدولة بكل مؤسساتها تقديم الحلول والبرامج الاقتصادية والاجتماعية للتخفيف من هذه الأعباء.

المزيد من الاخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة ومن خلال اختيار “موافق”، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط.
تعلم المزيد